حل درس عملية البيع والشراء (تمهيد) مهارات إدارية

الصف حلول ثانوي
الفصل مسار العلوم الانسانية
المادة حل كتاب مهارات إدارية مقررات 1442
حجم الملف 561 KB
عدد الزيارات 12
تاريخ الإضافة 2021-11-07, 20:24 مساء

عملية البيع والشراء (تمهيد)

 

هل يستطيع سالم الاكتفاء الذاتي بما تنتجه مزرعته؟ أم أن هناك العديد من السلع والخدمات التي لا ينتجها وهو بحاجة إليها ؟ 

لا ولن يستطيع الاكتفاء الذاتي بما ينتجه وذلك لان هناك الكثير من السلع والخدمات التي لا يقوم بانتاجها. 

كيف يمكن السالم أن يلبي حاجاته من السلع والخدمات التي لا ينتجها مثل المسكن والملبس والعلاج والمواصلات ؟ 

يستطيع سالم ان يلبي حاجاته من السلع والخدمات الأخرى بشرائها نقدا بيعه لما زاد عن حاجته.

هل يستطيع أي فرد في المجتمع الاكتفاء الذاتي من السلع والخدماتة ؟ 

لا ولن يستطيع كما ذكرنا الاكتفاء الذاتي من السلع والخدمات وهذا مما ميزنا الله به من فضله علينا حتى يبقى المجتمع مترابطا وفي حاجة لبعضه

مفهوم عملية البيع والشراء 

عملية اتصال بين كل من البائع والمشتري، تهدف لتحقيق الرضا والإشباع للمشتري، والربح للبائع .

ويعد كل من البيع والشراء عمليتين متلازمتين فيما بينهما لا يمكن فصل أحدهما عن الآخر. وعملية البيع والشراء من أقدم أشكال العلاقات الاقتصادية في تاريخ الإنسانية، فعن طريق البيع والشراء يحصل الأفراد والجماعات على ما يحتاجون إليه من طعام وكساء وغيرها من المستلزمات الحياتية الأخرى . والأشياء المبيعة تنقسم إلى : 

أ- سلع : مثل السلع الاستهلاكية كالخبز والحليب وبرامج الحاسوب ، وتتعداها إلى السلع الإنتاجية مثل : مكائن الزراعة ، وآلات حفر الآبار وأفران المخابز وغيرها من المعدات الصناعية الأخرى . 

ب- الخدمات : مثل خدمات التعليم ( المدارس ) ، والخدمات الصحية ( المستشفيات ، وخدمات الاستثمار والتمويل ( البنوك ) .. وغيرها من الخدمات.

نشأة وتطور النقود كوسيط في عملية البيع والشراء 

لقد عرف الإنسان عملية البيع والشراء منذ قديم الزمان ، ولكن لم تكن هذه العملية كما هي عليه الآن ، ولكن مرت بالعديد من المراحل المختلفة والتي يمكن تلخيصها في : 

١- البيع والشراء عن طريق المقايضة : 

في بداية نشوء التجمعات الإنسانية وجد الفرد نفسه في حاجة لتلبية حاجاته المتعددة ، ولتحقيق ذلك كانت عملية البيع والشراء تتم عن طريق المقايضة حيث لم تكن النقود معروفة ، و يتلخص مفهوم المقايضة في: قيام الفرد بالتخلي عن سلعة يمتلكها ولا يحتاج إليها مقابل حصوله على سلعة أخرى هو في حاجة إليها. مثال  رغبة أحد المزارعين ممن يمتلكون حقلا من القمح في الحصول على سلعة يحتاج إليها ( اللحوم مثلاً ) فيقوم في هذه الحالة بالتخلي عن كمية من القمح لأحد الأفراد من أصحاب الماشية مقابل حصوله على رأس من الغنم. وقد كانت لهذه الطريقة في البيع والشراء مصاعب عديدة منها :

  • صعوبة تجزئة بعض السلع. ( ما الصعوبة في ذلك ؟ )
  • صعوبة التوفيق بين رغبات طرفي عملية البيع والشراء. ( ما الصعوبة في ذلك ؟ ) 

٢- البيع والشراء عن طريق النقود :

لقد أدت صعوبات عملية البيع والشراء عن طريق المقايضة إلى ضرورة إيجاد أداة تمكن الفرد من الحصول على ما  يحتاج إليه من سلع وخدمات بطريقة أسهل وأسرع، وقد أدى ذلك إلى ظهور النقود كأداة لإتمام عملية البيع والشراء وقد مرت النقود بالعديد من التطورات حتى وصلت لما هي عليه الآن ، ويمكن تلخيص هذه التطورات بالآتي :

البيع والشراء عن طريق النقود السلعية

حيث تعارفت المجتمعات القديمة على كثير من النقود السلعية ، كالإبل والقمح ، وانتهت هذه التجارب عند الذهب والفضة كوسيط في عمليات البيع والشراء، واستمر التعامل بها إلى وقت قريب.

البيع والشراء عن طريق النقود الورقية

لقد أصبح للتعامل بالذهب والفضة مصاعب وذلك بسبب توسع التجارة الدولية الناتج من سهولة الاتصال بين المجتمعات الاقتصادية المختلفة، فنقل كميات كبيرة من الذهب والفضة لأماكن متباعدة يحتاج إلى جهد كبير، إضافة إلى الأخطار المترتبة على ذلك ، إضافة إلى أن الكميات الموجودة من الذهب والفضة لا يمكنها تغطية العمليات التجارية في العصر الحاضر والتي تعد بالترليونات، إلى جانب التوسع في استخدام الذهب في صناعة الحلي ودخوله في صناعات حديثة ؛ لذا تم استبدال الذهب والفضة بعملات ورقية مختلفة الفئات. 

البيع والشراء عن طريق النقود المصرفية 

لقد أصبحت عملية البيع والشراء في وقتنا الحاضر تتم بطرق سهلة وآمنة أكثر من أي وقت مضى ، فعن طريق فتح حساب مصرفي في أحد البنوك التجارية يمكن للشخص أن يقوم بعمليات البيع والشراء بأكثر من طريقة مثل : 

  • دفع مبلغ من المال لشخص آخر عن طريق تحرير شيك للمستفيد. 
  • كما يمكن شراء السلع والخدمات عن طريق البطاقات الائتمانية أو ما يسمى (النقود الإلكترونية).

أهمية عملية البيع والشراء 

تعد عملية البيع والشراء من الأنشطة الاجتماعية والاقتصادية المؤثرة في مستوى الأفراد والمنظمات والمجتمعات.

أهمية البيع والشراء للفرد والمجتمع

تمكن عملية البيع والشراء الفرد من الحصول على مستلزمات الحياة المختلفة، كذلك توفر للافراد فرص وظيفية جديدة، كما تحقق عملية البيع والشراء بالإضافة إلى ذلك هدفا آخرا مهما، وهو التواصل الاجتماعي بين أفراد المجتمع عبر تبادل البضائع والنقود.

أهمية البيع للمنظمة 

إن وجود المنظمات الربحية مرتبط ارتباطا وثيقا بقدرتها على بيع منتجاتها لتحقيق الأرباح ، فبدون بيع ليس هناك أرباح. وتقاس قوة المنظمة بمدى قدرتها على البيع وتحقيق الأرباح.

شارك الملف

ربوت حلول والاختبارات