حل درس حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة لغتي الخالدة ثالث متوسط

الصف حل كتب ثالث متوسط
الفصل حلول لغتي الخالدة ثالث متوسط
المادة حلول لغتي الخالدة ثالث متوسط فصل أول
حجم الملف 3.15 MB
عدد الزيارات 9
تاريخ الإضافة 2021-09-28, 18:25 مساء

حل درس حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة لغتي الخالدة ثالث متوسط

 

 

حل درس حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة 

 

الفهم القرائي 

وقضى ربك 

أنمي لغتي 

1- أصل كل كلمة بالمعنى المناسب لها 

الكلمة                            معناها 

لا تنهرهما                       العدل   4 

ابن السبيل                       المنقطع في سفره  2 

إملاق                             لا تكلمهما بالكلمة القاسية  1 

القسطاس                       لا تتبع     5 

لاتقف                              قفر    3 

 

أرتب في الجدول الآتي الدلالات المناسبة لما لون في الآيات 

الدعاء لهما في الحياة وبعد الممات 

التواضع لهما 

التأدب والتوقير والاحترام 

التأفف والتضجر 

الضعف والحاجة إلى الرعاية 

الآيات الدلالة 
(إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أوكلاهما فلا تقل لهما أفٍ ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً )

1- التأدب والتوقير والاحترام 

2- التأفف والتضجر 

الضعف والحاجة إلى الرعاية 

( واخفض لهما جناح الذل من الرحمة رب ارحمهما كماريباني صغيراً)

التواضع لهما 

الدعاء لهما في الحياة وبعد الممات

أجيب :

1- ما حق كل من الوالدين والأقارب واليتيم ؟

حق الوالدين : برهما وطاعتهما والإحسان إليهما واحترامهم والدعاء لهما بالمغفرة ودخول الجنة في الحياة وبعد مماتهم

حق الأقارب : فرض الإسلام علينا صلة الرحم وهذه الحقوق تشمل زيارتهم مساعدتهم ومشاركتهم أفراحهم وأحزانهم ويجب علينا وصل أقاربنا حتى لو أنهم كانوا قد قطعوا صلتهم بنا 

حق اليتيم : أمرنا الله تعالى برعاية اليتامى والإحسان إليهم وكفالتهم ونهى وحذر أشد تحذير من أكل أموالهم ظلماً

2- أصنف في الجدول الآتي ثلاثة من الأوامر والنواهي التي وردت في الآيات 

الأوامر أو النواهي التي خوطب بها الفرد الأوامر او النواهي التي خوطب بها الجماعة 
لا تقف لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً واخفض لهما الذل من الرحمة ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق أوفوا الكيل إذا كتلم أوفوا بالعهد 

ب- ما سبب تنوع المخاطب مع تلك الأوامر والنواهي ( شفهي ) 

ليوضح أن كلامه موجه لجميع الأفراد في المجتمع ( الفرد والجماعة )

3- أذكر علة النواهي الآتية كما وردت في الآيات 

ولا تبذر تبذيراً                                  لأن المبذرين إخوان الشياطين 

ولاقتلوا أولادكم خشية إملاق       لأن الله هو الذي يرزقكم ويرزقهم ولأن في قتلهم ذنباً كبيراً 

ولا تقربوا الزنى                    …………………………..

 

أفكر 

1- أتأمل قوله تعالى ( وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً )

لأعلل ما يأتي :

أ- اقتران بر الوالدين بإفراد الله عزوجل بالعبادة 

في هذا إشارة على عظمة برهما وطاعتهما والإحسان إليهما 

ب- توصية الله عزوجل الأبناء بالآباء وعدم توصية الأباء والأبناء 

لأن رعاية الآباء للأبناء هي فطرة وتكون بدافع الأمومة والأبوة ولأن الله 

يعلم شعور خوف المحبة الوالدين للأبناء فقد يندفعون بفطرتهم التي خلقوا عليها لرعاية الأبناء والتضحية من أجلهم 

 

2- أكمل ما يأتي :

ماذا نمسي من 

لا يزور والديه ولا يهتم ولا يهتم برعايتهما ولا يسأل عنهما ؟

عاق لوالديه 

ينقص الكيل والميزان عند البيع ؟

مطففاً 

لا يفي بالعهد إذا عاهد أحداً ؟ 

منافقاً 

3- أبدي رايي في التصرفين الآتيتين مع الاستدلال بما يدعم الرأي من الكتاب أو السنة 

التصرف الرأي 
شخص اعتاد على مساعدة قريبة له فلما مر بصعوبات مالية أصبح لا يرد على اتصالها وسؤالها بحجة أنه يستحي أن يواجهها لأنه يمر بصعوبات في تجارته 

تصرف غير صحيح عليه أن يرد على اتصالها ويوضح لها الظروف التي يمر بها 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (خيرك خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي )

صديق يغير مراراً سيارته وهاتفه المحمول ليواكب كل جديد معللاً ذلك بأن حالهم ميسور 

تصرف غير صحيح لأن هذا تبذير وإسراف 

قال تعالى ( إن المبذرين إخوان الشياطين)

4- قال تعالى ( ولا تجعل يدك مغلولة إلى عنقك ولا تبسطها كل البسط فتقعد ملوماً محسوراً ) جمعت هذه الآية صورتين متناقضتين نتيجتهما واحدة أتعاون مع من بجواري في تنفيذ الآتي :

أ- أكمال الشكل الذي أمامي مع الاستشهاد من القرأن الكريم أو السنة المطهرة على أن التوسط ولاعتدال قاعدة في المنهج الإسلامي 

اليد المغلولة   تدل على                      البخل 
اليد المبسوطة كل البسط تدل على    التبذير والإسراف 

الملامة والتحسر الفعل الواجب والاستشهاد عليه 

عدم الإسراف والتبذير والاعتدال لقوله تعالى ( والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يفتروا وكان بين ذلك قواما) 

 

ب- التوضيح شفيهاً لكيفية انتهاء من يغل يده ومن يبطسها إلى نتيجة واحدة ( الملامة والتحسر )

لأنه يؤدي إلى خسارة محبة الله تعالى ورضوانه فالله لايحب المسرفين وكذلك ذم الإسلام البخل لأن الشخص البخيل يحرم من الأجر المترتب في الأنفاق في أبواب الخير ويسبب له كراهية الناس له 

وأمرنا الله تعالى بالتوسط والاعتدال فلا يميل إلى الحرض ليكون بخيلاً ولا يمد يده على الدوام حتى يصير مسرفاً 

 

أقرأ الآيات الكريمة الأتية :

أقرأ الكلمات الآتية وأتنبه لمواطن القلقلة في حروفها الخمسة 

ابتغاء                    ولا تجعل                      ولاتبسطها 

القلقلة بالباء          القلقلة بالجيم            القلقلة بالباء

فتقعد                      ويقدر                حتى يبلغ        ولا تقتلوا 

القلقلة بالقاف      القلقلة بالقاف    القلقلة بالباء       القلقلة بالقاف 

 

شارك الملف

ربوت حلول والاختبارات