حل تفسير 1 الوحدة 6 سورة هود

الصف حلول ثانوي
الفصل المسار المشترك
المادة حل كتاب تفسير 1 مقررات 1442
حجم الملف 2.39 MB
عدد الزيارات 4084
تاريخ الإضافة 2021-02-22, 20:22 مساء
حل تفسير 1 الوحدة 6 سورة هود

حل الوحدة 6 سورة هود كتاب التفسير 1 للمرحلة الثانوية و حلول كتاب التفسير 1 المرحلة الثانوية للعام الدراسي 1442 هـ .

تتضمن الوحدة السادسة ثلاثة دروس هي على الترتيب: التعريف بسورة هود - تفسير سورة هود من الآية 110 إلى الآية 115 - تفسير سورة هود من الآية 116 إلى الآية 119.

الوحدة السادسة سورة هود

نكمل معكم باستعراض حلول الوحدة السادسة في حل كتاب التفسير 1 مقررات ثانوي وهي سادس وحدات الكتاب لهذا الفصل الدراسي.

حل درس التعريف بسورة هود

التعريف بالسورة : 

1- سميت سورة هود بهذا الاسم لورود قصة هود عليه السلام مع قومه 

2- سورة هود مكية و آياتها ( 123) آية نزلت بعد سورة يونس

أبرز موضوعات السورة 

1- بيان الأسس و القواعد التي قامت عليها العقيدة الإسلامية من عهد نوح عليه السلام إلى عهد النبي محمد صلى الله عليه وسلم 

2- عرض مواقف الرسل في الدعوة إلى الله تعالى و بيان تكذيب أقوامهم لهم 

3- تسلية رسول الله صلى الله عليه وسلم بما أصاب إخوانه من الأنبياء قبله 

4- يان مآل المؤمنين و مآل الكافرين في الآخرة

5- توجيه الرسول صلى الله عليه وسلم و أصحابه إلى الصبر و الثبات و تطمينهم بأن العاقبة لهم

هل ترغب بتصفح كافة حلول المرحلة الثانوية والاختبارات الإلكترونية اضغط على الرابط

حل تفسير سورة هود من الآية 110 إلى الآية 115

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ فَاخْتُلِفَ فِيهِ وَلَوْلَا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِنْ رَبِّكَ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّهُمْ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مُرِيبٍ (110) وَإِنَّ كُلًّا لَمَّا لَيُوَفِّيَنَّهُمْ

 رَبُّكَ أَعْمَالَهُمْ إِنَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (111) فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَنْ تَابَ مَعَكَ وَلَا تَطْغَوْا إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (112) وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ

 ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنْصَرُونَ (113) وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ

 يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ (114) وَاصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (115) 

السؤال : معاني الكلمات 

الكتاب : التوراة 

فاختلف فيه : بالتصديق و التكذيب 

تركنوا : الميل اليسير 

فتمسكم : فتمسكم  النار و أنتم على هذه الحال 

فوائد و أحكام 

  1. إن هذه الآيات جاءت في سياق تسلية النبي صلى الله عليه وسلم و التخفيف عنه بسبب جحود قومه لما جاء به من الحق
  2. إن الله تعالى يمهل للظالمين و المكذبين فلا يعاجلهم بالعذاب في الدنيا لعلهم يرجعون و يتوبون
  3. وجوب الاستقامة على دين الله تعالى عقيدة و عبادة و حكما و أدبا
  4. حرمة الغلو في الدين و تجاوز ما حد الله تعالى في شرعه
  5. حرمة الميل إلى المشركين و مداهنتهم
  6. وجوب إقامة الصلاة و الصبر عليها و المحافظة عليها في أوقاتها

السؤال : استخرج الأوامر و النواهي الواردة في الآيات ؟

الجواب : الاستقامة – عدم الطغيان – عدم الميل للذين ظلموا – الصبر – إقامة الصلوات الخمس 

السؤال : بين وجه الربط بين قوله تعالى ( فاستقم كما امرت ) وقوله تعالى ( و اصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ) ؟

الجواب : ( فاستقيم كما امرت )- ( و اصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ) عطف على جملة ( فلا تكن في مرية مما يعبد هؤلاء ) لأنها سبقت ميثاق التثبيت من جراء تأخير عقاب اللذين كذبوا ومناسبة وقوع الأمر بالصبر عقب الامر بالاستقامة و النهي عن الركون إلى الذين ظلموا أن المأمورات لا تخلو من المشقة العظيمة و مخالفة لهوى كثير من النفوس فناسب أن يكون الأمر بالصبر بعد ذلك ليكون الصبر على الجميع كل بما يناسبه و توجيه الخطاب إلى النبي تنويه به و المقصود هو و امته بقرينه التعديل بقوله ( فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ) لما فيه من العموم و التفريغ المقتضي جمعها أن الصبر من حسنات المحسنين و ألا لما كان للتفريغ المقتضي جمعها أن الصبر من حسنات المحسنين و إلا لما كان للتفريغ موقع و حرف التأكيد مجلوب للاهتمام بالخبر و سمي الثواب أجرا لوقوعه جزاء على الأعمال  وموعودا له فأشبه الأجر 

التقويم 

السؤال : بين الأسباب المعينة على الاستقامة ؟

الجواب : تقوى الله تعالى ومراقبته . دعاء الله سبحانه و تعالى بالهدى اهدنا الصراط المستقيم . طلب العلم الشرعي ( العلم نور) . الاستعانة بالله و التوكل عليه لحديث عبد الله بن عباس احفظ الله يحفظك . لزوم الرفقة الصالحة ( الجليس الصالح ) . الاعمال الصالحة من بر الوالدين وصلة الرحم و غيرها و كثرة النوافل . قراءة القرآن الكريم و تدبره . التوبة النصوح . كثرة الذكر قال تعالى اذكروا الله ذكرا كثيرا . الامر بالمعروف و النهي عن المنكر . الدعوة إلى الله . التفكير في مخلوقات الله . تذكر الموت و الأخرة . محاسبة النفس . النظر في سيرة الرسول و قراءة كتب السلف و النظر في حياتهم و احوالهم . لزوم المساجد في الصلوات و دروس العلم 

السؤال : الاستقامة تطبيق عملي لروح الإسلام علل ذلك ؟

الجواب : بدليل الحديث النبوي الشريف في باب الاستقامة عن سفيان بن عبد الله الثقفي قال : ( قلت يا رسول الله قل لي في الإسلام قولا لا اسأل عنه أحد غيرك بعدك قال قل أمنت بالله ثم استقم : التطبيق العملي  قل امنتا بالله الفكر ثم استقم في السلوك فالإسلام اعتقاد و عمل منطلق نظري و تطبيق عملي فهم و سلوك لذلك متلى ضل المسلمون حينما اكتفوا بالاعتقاد و قصروا في العمل 

السؤال : أذكر ثلاثا من عقوبات الركون إلى الظالمين ؟

الجواب : الركون للظالم أنما يجعل الإنسان عرضة لان تمسه النار بقدر آثار هذا الركون لأن الحق سبحانه يقول ( ولا لتركنوا إلى الذين ظلموا فمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون ) نهى الله تعالى عباده المؤمنين عن الركون إلى الظالمين و توعد ذلك بثلاث عقوبات هي النار و فقد ولاية الله و تخلف نصرة الله لهم ( ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون ) 

حل تفسير سورة هود من الآية 116 إلى الآية 119

السؤال : بين مناسبة الآيات لما قبلها ؟

الجواب : هو استكمال لحدود الله وما فيه من نجاة الأمم من عذاب الله 

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

فَلَوْلَا كَانَ مِنَ الْقُرُونِ مِنْ قَبْلِكُمْ أُولُو بَقِيَّةٍ يَنْهَوْنَ عَنِ الْفَسَادِ فِي الْأَرْضِ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّنْ أَنْجَيْنَا مِنْهُمْ وَاتَّبَعَ الَّذِينَ ظَلَمُوا مَا أُتْرِفُوا فِيهِ

 وَكَانُوا مُجْرِمِينَ (116) وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ الْقُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ (117) وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ

 (118) إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ (119 ) 

السؤال : معاني الكلمات ؟

الجواب : القرون : الأمم الماضية 

وكانوا مجرمين : كانوا ظالمين بما تنعموا فيه 

أمة واحدة : جماعة واحدة 

السؤال : الحفاظ على أمن المجتمع و سلامته . مسؤولية الجميع . عدد بعض أسباب نجاة المجتمع من عذاب الله على ضوء ما درست في الآيات ؟

الجواب : عن تضمن الحديث أربع أعمال من اعمال الخير و البر التي يحبها الله أخبر النبي أنهن ما اجتمعن في عبد إلا دخل الجنة أبي هريرة قال رسول الله من اصبح منكم اليوم صائما ؟ قال أبو بكر انا قال فمن تبع منكم اليوم جنازة قال أبو بكر أنا قال فمن أطعم منكم اليوم مسكين قال أبو بكر أنا قال فمن عاد منكم اليوم مريضا قال أبو بكر أنا فقال رسول الله ما اجتمعن في امرئ  إلا دخل الجنة 

السؤال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( الدين النصيحة )) أذكر من الآيات ما يدل على ذلك ؟ 

الجواب : قال تعالى (( اولوا بقية ينهون عن الفساد في الأرض )) هود 116 

السؤال : لماذا أهلك الله الأمم السابقة ؟ 

الجواب : أول هذه الأسباب الكفر بالملك الوهاب و تكذيب الرسل الكرام فقد اهلك الأمم السابقة قوم نوح و عاد و ثمود و لوط و أصحاب مدين و قرونا بين ذلك كثيرا بسبب كفرهم بالله عز وجل و تكذيبهم لرسله و كثرة الفساد و الخبث بنعم الله و عدم القيام بواجب شكرها و ظهور النقص و التطفيف في الميزان و منع حق الله و حق عباده و نقض العهد و مخالفة امر النبي الكريم 

السؤال : تكشف الآيات عن سنن الله في الأمم و الشعوب . اذكرها ؟

الجواب : (( إلا من رحم ربك و لذلك خلقهم و تمت كلمة ربك لأملأن جهنم من الجنة و الناس أجمعين ) و قد اقتضت حكمته سبحانه و تعالى أن خلقهم مختلفين فريق شقي و فريق سعيد و كل ميسر لما خلق له و بهذا يتحقق وعد ربك في قضاؤه و قدره أنه سبحانه سيملأ جهنم من الجن و الأنس الذين اتبعوا ابليس و جنده ولم يهتدوا للإيمان 

السؤال : أورد الآية الدالة على أن النبي صلى الله عليه وسلم أرسل إلى الثقلين الإنس و الجن جميعا ؟

الجواب :  أرسل الله محمد إلى جميع الثقلين الأنس و الجن قال تعالى (( وما ارسلناك إلا كافة للناس بشيرا و نذيرا )) سبأ 28

شارك الملف

ربوت حلول والاختبارات