خرائط مفاهيم الوحدة الأولى العقيدة الإسلامية توحيد 1 أ. يوسف النعمي

الصف ملفات المرحلة الثانوية
الفصل ملفات تعليمية المسار المشترك
المادة ملفات تعليمية توحيد 1
المدرسين يوسف النعمي
حجم الملف 1.47 MB
عدد الزيارات 2396
تاريخ الإضافة 2021-02-09, 10:43 صباحا

خرائط مفاهيم الوحدة الأولى العقيدة الإسلامية توحيد 1 أ. يوسف النعمي

نقدم لكم خرائط مفاهيم الوحدة الأولى العقيدة الإسلامية توحيد 1

العقيدة الإسلامية: 
هي ما يجب أن يوقن به المؤمن يقيناً ثابتاً لا يخالطه شك من الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره، وما تبعها من الغيب ومن أصول الدين التي جاء بها الكتاب والسنة

أركان الإيمان بالله:

  • الإيمان بالله تعالى
  • وملائكته
  • وكتبه
  • ورسله
  • واليوم الآخر
  • والقدر خيره وشره

دليله:
قال تعالى: {لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَٰكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ}

أهمية العقيدة الإسلامية:

  • الأصل والأساس لدين الإسلام: أن العقيدة الإسلامية هي الأصل والأساس لدين الإسلام، والأحكام الشرعية كلها تتفرع عن هذا الأصل.
    أول ما بدأت به الرسل: أن تصحيح العقيدة هو أول ما بدأت به الرسل عليهم السلام فما من رسول إلا وقد ابتدأ بإصلاح عقائد قومه، فدعاهم إلى عقيدة التوحيد. قال تعالى{وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ}
  • أشرف العلوم وأفضلها: تتضمن العقيدة الإسلامية العلم بما يستحقه الله تعالى رب العالمين من صفات الكمال والجلال والعلم بحقوق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وأحوال اليوم الآخر
  • تحقيق الطمأنينة والأمن: أن العقيدة الإسلامية هي العقيدة الوحيدة التي تحقق الطمأنينة والأمن للمتمسكين بها
  • سبب النصرة والغلبة: أن العقيدة الإسلامية سبب النصرة والغلبة، فأهل العقيدة الإسلامية هم الناجون المنصورون إلى يوم القيامة، كما قال صلى الله عليه وسلم (لا تزال طائفة من أمتي قائمة بأمر الله لا يضرهم من خذلهم أو خالفهم حتى يأتي أمر الله وهم ظاهرون على الناس)
  • فيها العصمة من الانحراف: أن العلم بالعقيدة الإسلامية فيه العصمة من الانحراف إلى مسالك الفرق الضالة
  • سبب جمع شمل المسلمين وتوحيد صفهم: أن العلم بالعقيدة الإسلامية هي السبيل لجمع شمل المسلمين وتوحيد صفوفهم قال تعالى {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا}

مصادر تلقي العقيدة الإسلامية:

  1. القرآن الكريم: 
    القرآن الكريم هو البيان الشافي للعقيدة الإسلامية، لعدة أسباب:
    - أنه كلام الله
    - أن القرآن الكريم وخصوصاً السور المكية فيها تقرير للعقيدة الإسلامية في موضوعاتها
    - أنه أصح دليل وأقوى برهان في الرد على منكري أمور الاعتقاد
  2. السنة النبوية الصحيحة: بيّن صلى الله عليه وسلم أمور العقيدة أحسن بيان، فإنه أعلم الناس بدين الله تعالى وأفصحهم وأنصحهم بياناً
  3. إجماع السلف: وهم الصحابة والتابعين لهم بإحسان، قال تعالى: {وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ۚ ذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}

أسباب الانحراف عن العقيدة ووسائل الوقاية:

أولاً: أسباب خارجية: 

  1. تأثر بعض جهال المسلمين بالأمم المجاورة والأخذ بثقافتها وأفكارها الدينية
  2. ترجمة كتب الفلسفة المنحرفة، وتشجيع دراستها والتعمق فيها
  3. دخول بعض أصحاب الديانات الأخرى في الإسلام. ممن لم يتخلصوا من أفكارهم ومعتقداتهم السابقة
  4. دخول بعض المغرضين في الإسلام بقصد الدس والكيد للإسلام والمسلمين

ثانياً: أسباب داخلية:

  1. تلقي الدين من غير مصادره التي لا تصح تلقيه إلا من خلالها وهي الكتاب والسنة وإجماع السلف
  2. اتباع الهوى
  3. الجهل: وأخذ العلم من غير أهله، وهو من أعظم الأسباب المؤذية إلى الابتداع والتفرق والاختلاف
  4. الإفراط والتفريط: وهو من العوامل المؤثرة في تكوّن الفرق واختلافها فمثلاً بعض الفرق تغلو في آيات الوعيد لدرجة تكفير مرتكب الكبيرة. قال صلى الله عليه وسلم: (إياكم والغلو في الدين فإنما أهلك من كان قبلكم الغلو في الدين)
  5. فتح باب تأويل النصوص الشرعية بدون دليل
  6. الاعتماد على الرأي في الدين وتقدمه على الشرع واعتبار ما توهمه العقل أساساً فيما يُقبل ويرد من الدين
  7. التقليد والتعصب للمتبوعين: وتقديم أقوالهم ولو خالفت قول الله تبارك وتعالى، أو قول رسوله صلى الله عليه وسلم

كيف نعالج هذه المسببات لحماية العقيدة ويحمي المسلم نفسه من الانحراف عن العقيدة:
يكون ذلك بتلقي الدين من مصادره االصحيحة وهي الكتاب الكريم والسنة النبوية الصحيحة وإجماع السلف والرجوع إليها والعناية بها، والرجوع للعلماء الراسخين الموثوق بهم. والابتعاد عن الغلو والإفراط والبدع واتباع الهوى والتقليد الأعمى

معنى البدعة: 

هي الشيء المخترع على غير مثال سابق. قال صلى الله عليه وسلم: (كل محدثة بدعة)

أنواع البدع: 

  1. البدعة الاعتقادية: هي كل ما يتعلق بالاعتقاد. ومن أمثلتها (بدع الخوارج كتكفير مرتكب الكبيرة، وبدع المعتزلة كنفي صفات الله تعالى، ونفي القدر، من يعتقد أن القرآن مخلوق)
  2. البدع العملية: هي أن يشرع في الدين عبادة لم يشرعها الله ورسوله، ولها أنواع:
  • بدعة في أصل العبادة: بإحداث عبادة ليس لها أصل في الشرع (كإحداث صلاة سادسة أو صيام غير مشروع)
  • ما يكون في النقص أو الزيادة على العبادة المشروعة، كما لو زيد ركعة في صلاة الضهر
  • ما يكون في صفة أداء العبادة، بأن تؤدى على صفة غير مشروعة، كالذكر الجماعي بعد الصلاة المفروضة
  • ما يكون بتخصيص وقت للعبادة المشروعة لم يخصص الشارع كصيام النصف من شعبان فأصل الصيام والقيام مشروع، لكن تخصيصه بهذا الوقت لا دليل عليه
  • ما يكون بتخصيص مكان للعبادة لم يخصصه الشارع، كتخصيص القبور بالصلاة ودعاء غير الله عندها

أضرار البدع بأنواعها على الدين والمجتمع: 

  1. أنها عقد تجر صاحبها للشرك بالله والموت على ذلك
  2. أنها ضياع للسنة الصحيحة الثابتة وطمس معالم الدين الحق
  3. أنها ضلال ومردود عليه؛ لأنه مخالف للكتاب والسنة الصحيحة
  4. رد العمل وعدم قبوله مهما كثر وتعدد لقوله صلى الله عليه وسلم: (من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد)
  5. بعد الناس عن السنة
  6. الاعتقاد أن في السنة نقص وعدم وفاء، والله عز وجل يقول: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}
  7. التباس الدين بين الناس
  8. أنها توجب غضب الله وعقوبته وسخطه والطرد يوم القيامة
  9. تؤدي إلى الفرقة بين المسلمين وزيادة حدوث النزاعات والشقاق والاختلاف
  10. البدع تسبب ضعف الأمة وهوانها وتسلط الأعداء عليها

شارك الملف

ربوت حلول والاختبارات